اخباركردستان

احزاب كردستانية تنصب خيمة مساندة عفرين في قامشلو

تعبيرا عن تضامنهم ومساندتهم لمقاومة عفرين

قام كلا  من

حركة التجديد  الكردستاني

حزب الخضر الكردستاني

حزب التأخي الكردستاني

حزب التغيير الديمقراطي  الكردستاني

حزب الاتحاد الوطني  الحر

حزب اتحاد الشغيلة  الكردستاني

يوم الاحد 11/2/2015 بنصب  خيمة في مدينة قامشلو  امام مكتب تجمع الديمقراطيين واليساريين الكرد في سوريا

للتضامن مع  مقاومة عفرين  ضد الغزو التركي في يومه الثالث والعشرون

حيث زار الخيمة ممثلون عن المجلس التأسيسي لفيدرالية شمال سوريا  وممثلون عن الادارة الذاتية والاحزاب السياسية  والجمعيات  ومنظمات  المجتمع المدني والمجلس الشبابي  لكانتون الجزيرة

وعدد من مؤوسسات  الادارة الذاتية  في  كانتون  الجزيرة

كما وزار الخيمة اتحاد المثقفين  في  الجزيرة  ووكالات  الاعلام  وممثلو  الكومينات  وشرائح مختلفة  من ابناء  قامشلو

بالوقوف دقيقة صمت على ارواح شهداء كردستان وعزف النشيد القومي  الكردي  اي  رقيب  بدأت الفعالية الوطنية

ثم القى السيد محمد شيخي كلمة الافتتاحية وتلاه كلمة  الرئيس المشترك للمجلس التأسيسي لفيدرالية شمال سوريا السيد منصور السلوم ومن ثم كلمة  الادارة  الذاتية  القاها الدكتور  عبدالكريم  عمر

ومن ثم  ادلى ممثل  كل تنظيم وحزب ومؤوسسة  كلمته امام  جموع الزائرين  وعبر الجميع  عن ايمانه  بانتصار  مقاومة عفرين  لاسيما وان العدو  التركي  في  اليوم  الثالث والعشرون لم يستطيع  ان يدخل  الى  اي  بلدة  او يحتل اي شبر من عفرين كما وتطرق البعض الى ديكتاتورية اردوغان وحلمه اعاده امجاد العثمانيين واعتباره الممثل والراعي لارهابي داعش

وسعيه الى ابادة الشعب  الكردي على امتداد ارض كردستان .

كلمة  حزب التغيير  تلتها  السيدة  مزكين زيدان الرئيسة المشتركة  للحزب

كلمة حزب  الخضر الكردستاني  القاها السيد لقمان احمي  سكرتير الحزب

كلمة حزب  التأخي  تلاها الاستاذ عدنان كيلو  نائب رئيس الحزب

كلمة حركة التجديد  الكردستاني  القاها السيد نورالدين عبدالله  مسؤول العلاقات الخارجية

كلمة حزب الاتحاد الوطني  القاها  السيد حسن ابراهيم عضو مجلس الحزب

حزب  اتحاد الشغيلة  الكردستاني  تلاها  السيد محمد شيخي

كما  وتضمن الفعالية  الوطنية العديد  من الاغاني الثورية  والقاء  ابيات  من الشعر تصف مقاومة عفرين

هذا و استمرالنشاط  من الساعة  العاشرة صباحا  حتى السادسة  مساءا

تقرير : عبدالغني  عمر

تصوير :شاني  عبدالله

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى