اخبارحركة التجديد الكردستاني

بيان الى الإعلام والرأي العام

أقدمت الدولة التركية مرة اخرى يوم الاثنين 16/8/2021 باستهداف جوي لقوات حماية شنكال، مما أسفر عن استشهاد القيادي في قوات حماية شنكال سعيد حسين وابن اخيه واصابة ثلاث مدنيين باصابات بليغة  .

إن قيام الدولة التركية وبشكل متكرر ومتعمد بالهجوم واستهداف المدنيين و قياديين بارزين واعضاء في قوات حماية شنكال  ما هي إلا استكمالا للفرمانات التي صدرت بحق الشعب الكردي اليزيدي على مر التاريخ، وبات جلياً بأن الدولة التركية لا تفرق بين احد طالما هويته كردية فسيكون هدفا لإرهابها المُمنهج والمنظم  ضدد ارادة شعبنا على كامل ارض كردستان وما قصف بيوت المدنيين ليلة امس في بلدة زركان في روج اڤاي كردستان الا نفس الذهنية الشوفينية والفاشية التي تعادي شعبنا في كل مكان كما ان الدولة التركية بارهابها المنظم تعمل على  .ضرب ارادة ابناء شعبنا في شنكال وروج اڤا وكذلك انهاء الاستقرار الامني لتعم الفوضى الخلاقة وبذلك تعمل على تنفيذ كل اجنداتها واهدافها العدوانية

إننا في حركة التجديد الكردستاني  نتقدم باحر تعازينا لقوات حماية شنكال والشعب الكردي   عموما،   وكلنا ثقة بان وحدات حماية شنگال ستكمل مسيرة الشهداء  دفاعاً عن شنگال المقدسة في وجه الإرهاب التركي بكل اشكاله

ففي الوقت الذي نندد فيه هذه الهجمات الإرهابية للدولة الفاشية التركية ،ندعوا كافة القوى الكردستانية إلى تَحمل مسؤولياتها تجاه قضية الشعب الكردستاني برص الصفوف وحماية أمنه القومي والوطني.

حركة التجديد الكردستاني

18/8/2021

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى