اراء وحوارات

السقوط المتوقع

عبدالله الشلش

ألسقوط المتوقع : ليس مفاجئاً سقوط «البرلمان» في بغداد واربيل الآن، بل تـأخر سنوات عن موعده المتوقع. سقوطهم من جراء وجودهم شركاء في الحكم، وارتبطوا بالفوضى، ونهب الثروات، وعمليات التعطيل المتعمدة لإفشال العمل الحكومي بعد أن أصبح خارج سيطرتهم.فهذه البرلمات لم تبنى على الكفاءة والصدق ولكن بنيت حسب المزاجات الحزبية وبالتالي فشلت في مواكبة مايريده الناس اضافة لعدم وجود ثقافة انتخابية تتقبل الخسارة وكذلك المواطن الذي لم يحسن الاختيار لانه ينتخب من باب الطائفية ليس الوطنية وبالتالي انعكست الامور عليه واصبح مهمش لهذا كانت ردة فعله قوية لغرض الغاء البرلمان بعدما وجد حياة الترف والابهة وهو يعاني من ضيق العيش وقلة او انعدام الخدمات••••

المحلل السياسي والآكاديمي

عبدالله الشلش

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى