اخباركردستان

جمعية قامشلو الخيرية توزع مبالغ مالية على اليتامى والمعاقين

إن عمل الخير يعرف صاحبه ومن الأعمال الخيرية الاهتمام باليتامى حيث يجب أن يكون لليتيم احتراماً في مجتمعه لأنّه عانى من فقدان أحد والديه ,الوالد الذي يعتبر سنده في الحياة، وفقدان أحد الوالدين في الصّغر من أصعب الأمور وأشقّها على نفس الإنسان، فالأب أو الأم هما
المعيل والمربي ، والصديق والملجأ، ومنبع الحنان للعائلة لهذا فقد أوجبت الإنسانية والأديان السماوية احترام الأيتام والعطف عليهم، ومراعاتهم إلى أن يكبروا ويصبحوا قادرين على الاعتماد على أنفسهم، فالصّغير يكون بحاجة ماسّة إلى العون والدعم النّفسيّ و المادّيّ كي يكمل حياته بشكل طبيعي
فلا تصبح ذكريات طفولتهم عبئاً على ذاكرتهم عندما يتقدم بهم العمر

إيماناً بذلك وبمبادرة إنسانية من جمعية قامشلو الخيرية تم التوزيع من قبل أعضاء الجمعية مبالغ مالية لعدد من عوائل اليتامى والمعاقين في مدينة قامشلو

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى